تعرف على 8 حالات لا يجب فيها إستخدام دواء “الإيبوبروفين” (مضاد الالتهاب الغير إسترويدي )


” الإيبوبروفين” أو كما يطلق عليه الرياضيون اسم “الفيتامين الأول” هو دواء مضاد للالتهاب غير إسترويدي، يستعمل لتسكين الأوجاع وللتخفيف من أعراض الألم والتصلب عند الإصابة بالتهاب المفاصل أو الالتهاب المفصلي الروماتويدي عند الاطفال juvenile arthritis) لكن العلماء بدأوا يدركون أن الإيبوبروفين قد لا يكون حميداً كما كنا نظن، بحيث قد تؤثر وجود مشاكل طبية أخرى على استخدام ايبوبروفين، وفيما يلي 8 حالات يجب الامتناع فيها عن استعمال هذا الدواء.

1.إذا كنت تعاني من أمراض القلب

دواء "الإيبوبروفين"
AFRICA STUDIO/SHUTTERSTOCK

على الرغم من أن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين يمكن أن يساعد في الوقاية من الأزمات القلبية، إلا أن مسكنات الألم الأخرى في عائلة الأدوية المضادة للالتهابات (NSAIDs) – التي تشمل الإيبوبروفين  قد ارتبطت بزيادة فرصة الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية حيث أفادت دراسة نشرت في المجلة الطبية البريطانية (British Medical Journal) لعام 2017 أن خطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة 20 إلى 50 في المائة اصبح بين الأشخاص الذين يستخدمون مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية يوميًا لمدة أسبوع أو أكثر كما ان زيادة المخاطر المرتبطة بالإيبوبروفين يمكن أن تصل إلى 75 في المئة. فقد حدث أكبر خطر خلال الشهر الأول من استخدام مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية بجرعات عالية اذ تقول “كاثرين شيروين “، رئيسة المسار الصيدلي السريري في الجمعية الأمريكية لعلماء الصيدلة ، PharmSci 360 Meeting ، إن المصابين بأمراض القلب أو المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب يجب أن يضعوا في اعتبارهم بشكل خاص هذه النتائج ، فعلى الرغم من أن المخاطر المرتفعة تؤثر على الجميع الا انه إذا كنت تتناول دواءً لضغط الدم ، فكن حذراً بشكل خاص  حيث إن مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية قد تجعلها أقل فعالية. تحدث إلى طبيبك حول الأدوية البديلة لعلاج آلامك ، سواء كان ذلك ، على سبيل المثال ، تايلينول لعلاج الصداع أو العلاج الطبيعي لألم الظهر.

2.إذا كنت تعاني من مشاكل التخثر

tubes with blood tests. Blood samples for research in microtubes
HELEN SUSHITSKAYA/SHUTTERSTOCK

مضادات التخثر (مثل الوارفارين) والصفائح الدموية (مثل Plavix) تمنع الدم من التجلط بسهولة،توصف عادة مضادات التخثر للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية (مثل المصابين بالرجفان الأذيني أو صمامات القلب الاصطناعية) ، أو أولئك الذين عانوا من انسداد رئوي ؛ فعادة ما ينصح بمضادات الصفيحات لأولئك الذين عانوا بالفعل من نوبة قلبية أو سكتة دماغية ، كوسيلة لمنع حدوث ذلك مرة أخرى. يقول “ديفيد كريج” ، PharmD ، الصيدلي في مركز موفيت للسرطان ومحرر أخبار جمعية American Pain Society الإلكترونية: “ان مزج هذه الأدوية مع الإيبوبروفين قد يزيد بشكل كبير من خطر حدوث مضاعفات النزيف”. لذا ناقش الخيارات الأخرى مع طبيبك ؛ على سبيل المثال ، قد تفكر في سيليكوكسيب ، والذي قد يجعلك أقل عرضة لحدوث النزيف.

3.إذا كان لديك مشاكل في الجهاز الهضمي

Business woman feeling painful from stomachache illness during working at office, hands touching her stomach and awareness of her Appendicitis sickness. Health insurance care. Insurance concept.
NARUFOTO/SHUTTERSTOCK

مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية لا تهيج بطانة المعدة والأمعاء فحسب ، بل يمكنها أيضًا تقليل تدفق الدم في المنطقة وتضعف قدرتها على إصلاح نفسها. لذلك إذا كنت تعاني بالفعل من مشاكل في الجهاز الهضمي ، مثل مرض التهاب الأمعاء ، فربما لا ترغب في بث ‘ادفيل’ أو ‘موترين’أو أي مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى لانها ليست فعالة للألم المرتبط بـ IBD ، وفي الحالات التي تعاني فيها من مشاكل آلام أخرى ، من الأفضل أن تتحدث مع طبيبك حول العلاجات البديلة. الأسيتامينوفين قد يكون خيارًا جيدًا لألم الصداع ، على سبيل المثال. فوفقًا لفينكاتا ييليبيدي ، أستاذ مساعد مساعد في الكيمياء الصيدلية بجامعة يوتا: إذا كنت تعاني من مشكلة في تقلصات الدورة الشهرية ، فقد تساعد حبوب منع الحمل على غرار الإيبوبروفين.

4.إذا كنت حاملا

Pregnancy
SVETLANA IAKUSHEVA/SHUTTERSTOCK

تم العثور على مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي تضر الجنين ، مما يزيد من خطر الإجهاض في الحمل المبكر وعيوب القلب في الثلث الثالث من الحمل. والأكثر من ذلك انه تم اجراء دراسة حديثة على التكاثر البشري على أنسجة الجنين والتي بينت وجود علاقة بين النساء اللائي تناولن الإيبوبروفين خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل مع انخفاض لاحق في نمو البويضات في مبيض الجنين مما قد يضر بخصوبة الابنة المستقبلية كما ان الإيبوبروفين أيضًا ليس فكرة جيدة أثناء المخاض والولادة لأنه قد يؤدي إلى نزيف طويل. لذا إذا كنتي بحاجة إلى تخفيف الألم في مرحلة ما من الحمل ، فاستشيري طبيبك.

5.إذا كنت تعاني من التهاب المسالك البولية

Closeup of a toilet flush lever.
ROMAN TIRASPOLSKY/SHUTTERSTOCK

منذ بضع سنوات ، أعلن الباحثون أن مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية قد تكون مفيدة لعلاج التهابات المسالك البولية. فإلى جانب الألم الذي قد يكون مهدئًا ، فقد تقلل من تكرار حدوث الالتهابات ، فضلاً عن المساعدة في الحد من استخدام المضادات الحيوية ، وهو أمر جيد ، بالنظر إلى خطر مقاومة المضادات الحيوية. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية قد لا تفعل أيًا من ذلك: “هناك أدلة متضاربة في الأدبيات حول فعالية الإيبوبروفين ، وتعتمد على المضادات الحيوية التي تقارن بها” ، كما يقول شيروين. بالإضافة إلى ذلك ، تشير دراسة الطب PLOS إلى أن النساء اللائي تناولن الإيبوبروفين فقط لعلاج عدوى المسالك البولية استغرقوا ثلاثة أيام في المتوسط للشفاء من أولئك الذين تناولوا المضادات الحيوية ، وكانوا أكثر عرضة لخطر المضاعفات. 

إقرأ أيظا :   كبار المدربين يشاركون معنا اسرار خسارة الوزن في 2 اسابيع

6.إذا كان لديك التهاب المفاصل

Very old senior woman hands wrinkled skin.
EVRYMMNT/SHUTTERSTOCK

منذ فترة طويلة أخذ الذين يعانون من التهاب المفاصل ايبوبروفين ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى لآلام التهاب المفاصل ولكن بسبب آثاره السلبية على الجهاز الهضمي والقلب والأوعية الدموية ، فإن بعض المرضى خاصة الذين لديهم تاريخ في مشاكل في المعدة أو القلب ربما ينبغي عليهم التفكير مرتين قبل اخذ الإيبوبروفين حيث قارنت إحدى ورقات مجلة القلب الأوروبية لعام 2017 تأثيرات ضغط الدم لأنواع مختلفة من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (ايبوبروفين ، نابروكسين ، وسيليكوكسيب) على مرضى هشاشة العظام ومرضى التهاب المفاصل الروماتويدي لتكتشف ان جميع الأدوية ارتبطت بزيادة خطر ارتفاع ضغط الدم  وكان للإيبوبروفين أسوأ تأثير ، حيث انتقل 23.2 في المائة من المرضى على الدواء من الطبيعي إلى ارتفاع ضغط الدم ، مقارنة بـ 19 في المائة للنابروكسين و 10.3 في المائة للسيليكوكسيب والاكثر من ذلك انه بالنسبة لأولئك الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي ، فإن مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية غير قادرة على التحكم في الالتهاب بدرجة كافية لمنع المزيد من تلف المفاصل. 

7.إذا كنت على وشك مواجهة تمرين صعب حقًا

Portrait of fit and sporty young man tying her laces before a run in the city.
JOSEP SURIA/SHUTTERSTOCK

 تقول ليلي روزنتال وهي عضو في مجلس الاستشارات الطبية في مؤسسة MedShadow Foundation ، ( مجموعة غير ربحية تعمل على تثقيف المرضى حول سلامة الأدوية وفعاليتها على المدى الطويل) ان: “المسكنات هي مادة كيميائية إسعافات أولية”،ويقول الدكتور روزنتال ، متخصص في الطب الطبيعي وإعادة التأهيل بانه: “يجب عليك أن تستمع إلى الجسد وتكتشف السبب” فمع تسكين ibuprofen للألم ، الا انك قد لا تعرف ما إذا كنت تعاني من فرط الحركة أو التباطؤ أو بحاجة للحصول على المساعدة .الأكثر من ذلك ، إذا كنت تعمل بجد للغاية كما هو الحال في الماراثون الصعب للغاية فان  تناول الإيبوبروفين يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأضرار التي لحقت بالكلى والتي نشأت عن ممارسة التمارين الرياضية الصارمة  ؛ إن تناول الإيبوبروفين الذي يقلل البروستاجلاندين ، والذي بدوره يحول تدفق الدم من الكلى الشيء الذي من شانه ان يؤدي إلى مضاعفات في الكلى.

8.إذا كنت تعاني من الربو

aerosol inhaler for the treatment of asthma in a male hand against a dark background.
DMITRY GALAGANOV/SHUTTERSTOCK

يوقف الإيبوبروفين وغيره من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الالتهابات عن طريق تثبيط إنزيم يقلل من إنتاج مواد تسمى البروستاجلاندين ، والتي تساعد في الشفاء. لكن المشكلة هي أن التدخل في البروستاجلاندين يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الربو،و لهذا السبب يحذر مرضى الربو من توخي الحذر من الملحق الموجود في عبوات الإيبوبروفين، كما تقول مارلين إي. موريس ، (دكتوراه في جامعة ولاية نيويورك بافالو ورئيسة قسم العلوم الصيدلية)”إن المصابين بالربو الذين لديهم حساسية مثبتة تجاه مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ، مثل الإيبوبروفين ، يمكن أن يكون لديهم حدث تشنج قصبي يهدد الحياة لذلك يجب على هؤلاء المرضى التحدث إلى أطبائهم حول خيارات بديلة لإدارة الألم”. 

اطعمة ستساعدك في خفض ضغط الدم بشكل طبيعي ..