6 طرق تساعدك على التركيز أثناء الدراسة والمذاكرة!

كتابة: admin - آخر تحديث: 19 يوليو 2019
6 طرق تساعدك على التركيز أثناء الدراسة والمذاكرة!

سواء أكنت تستعد لمنتصف المدة أو الاختبارات النهائية ، أو تحاول فقط إنهاء ورقة الفصل الدراسي هذه ، فإن العثور على تركيزك قد يكون تحديًا. فمعظم الناس من المماطلين ، اضافة الى ان عبء العمل المكثف في نهاية كل فصل دراسي يجعل الانحرافات أكثر إغراء. لسوء الحظ ، لا توجد رصاصة سحرية لوجود تركيز مثالي ،اذ يعتبر عدم التركيز من أكثر المشاكل التي تواجه طلاب المدارس والجامعات، وذلك نتيجة عدة أسباب، مما يؤدي انخفاض معدل التحصيل الدراسي، وعدم القدرة على استيعاب بعض المعلومات الدراسية، الا ان هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لجعل كل جلسة دراسة أكثر إنتاجية. جرب هذه النصائح للحصول على أقصى استفادة من دراستك حتى تتمكن من اجتياز وقت الامتحان سالماً نسبيًا.

1.معالجة مهمة واحدة في وقت واحد

6 طرق تساعدك على التركيز اثناء الدراسة والمذاكرة
sciencing.com/

في حين أن التفكير في معالجة ثلاث مهام في وقت واحد قد يكون جيدا، فإن الأمر لا يتعلق بالكيفية التي تعمل بها العقول البشرية. اذ تُظهر الأبحاث أن البشر يعملون بشكل أفضل عندما يركزون على شيء واحد في كل مرة ، ويجب أن تأخذ ذلك في الاعتبار عند الدراسة. لذا بدلاً من محاولة مراجعة ملاحظاتك ، وإجراء اختبار تدريبي وتصفح البطاقات التعليمية في نفس الوقت ، جرب أساليب دراسة مختلفة واحدة تلو الأخرى ، حتى تتمكن من إعطاء كل واحد انتباهك الكامل.

2.ممارسة بعض التمرينات الرياضية 

ان جدولة بعض النشاط في جدول دراستك يمكن أن يوفر بعض الفوائد الجدية. كما يمكن أن يساعد التمرين البدني في ترسيخ اندفاعك ، لذلك من غير المرجح أن تتخلى عن الدراسة لفحص هاتفك او جهاز الكمبيوتر ، كما أن التمرين يعزز الأداء الإدراكي العام. لذا جرب تحديد موعد في التدريبات الخاصة بك ، بدلاً من الخروج لركض مرتجل. اذ بهذه الطريقة سوف تحصل على فوائد التمرينات المعززة للدماغ دون استخدامها لتأجيل الدراسة.

3.تجربة التأمل

sciencing.com/

إذا كنت مشتتًا أثناء جلسات الدراسة ، فحاول إعطاء التأمل تجربة. فالتأمل يساعد على تهدئة عقلك بشكل طبيعي ، والذي قد يساعدك على تصفية الانحرافات الذهنية عند الرجوع إلى الكتب. بالإضافة إلى ذلك ، تُظهر الأبحاث أن تمارين اليقظة والتأمل تعزز فعليًا مراكز “الاهتمام” في عقلك مما يجعلك تصبح على استعداد  لاستيعاب المعلومات. وإذا كنت ممكن لم يجرب التأمل أبدا من قبل فلا داعى للقلق. ما عليك سوى الحصول على تطبيق تأمل موجه لهاتفك حتى تتمكن من التأمل في أي مكان وزمان.

4.احصل على بعض الضوء الطبيعي

تعني الدراسة في كثير من الأحيان أن تكون عالقًا في المنزل لساعات ، لكن عليك قضاء بعض الوقت خارج المنزل ايضا للحصول على القليل من الشمس. إن التعرض لأشعة الشمس يؤثر فعليًا على مستويات هرمونات النوم ، مثل الميلاتونين في جسمك ، كما ان الضوء الطبيعي يعزز اليقظة والمزاج. لذا خذ دروسك الى الخارج للحصول على دفعة طبيعية ، أو اختر مقعدًا على النافذة إذا كنت عالقًا بالداخل.

5.تنظيم الوقت

Résultat de recherche d'images pour "‫طرق للتركيز على الدراسة‬‎"
sciencing.com/

من الواضح ان يصعب التركيز عند الشعور بالإرهاق؛ فهناك العديد من الأشخاص الذين يكون تركيزهم أعلى في الصباح، ومنهم من يكون تركيزه أفضل في المساء، لذلك يمكن للشخص الدراسة في هذه الفترات التي يكون فيها أكثر نشاطاً وكفاءة،لذلك:

  • حاول ان تغير بين المواد كل ساعة او ماشابه،لتمنع نفسك من ان يصيبك الملل او ان يتبع ذهنك.فمع الكثير من مادة واحدة سيبدأ دماغك في السير في اتجاه أن يكون جهاز طيران تلقائي. مادةٌ جديدة ستفتّح ذهنك ودافعك.
  • إذا بدأت تشعر أن ذهنك قد شرد، اجعله يتوقف فجأة. خذ ثانية واحدة لتنفض ما علق به ثم أكمل بالمادة. أنت قائد الثورة على أفكارك. أنت بدأتها، وأنت تستطيع أن توقفها كذلك.
  • حافظ على وجود قلم وورقة بجانبك ودوّن كل شيء يخطر على بالك أثناء جلسات مذاكرتك ثم نفّذ أو فكّر تلك الأشياء في وقت الراحة.

6.استخدام الروائح العطرة

واخيرا فان تعزيز التركيز الخاص بك عن طريق الروائح العطرة يمكن ان يساعد , ففي حين أن الزيوت الأساسية للتركيز الذهني قد تبدو بعيدة المنال قليلاً ، إلا أن هناك بعض الأدلة التي تقف وراءها حيث وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين استنشقوا إكليل الجبل شعروا بأنهم “أعذب”وذو مزاج جسن ، بينما وجدت دراسة أخرى أن الليمون والخزامى وخشب الصندل مرتبطون بزيادة الإنتاجة في الدراسة. كما ان هناك أيضًا بعض الأدلة التي اظهرت على أن بعض الفوائد من العلاج العطري قد تكون مرتبطة بالتوقعات – بمعنى آخر ، إذا كنت تتوقع أن تنجح ، فستنجح – لذا حاول خلق جو مهدئ عبر الرائحة العطرة لمزيد من التركيز .

ماذا تنتظر؟؟…مع تطبيق “بابل” الجديد ستتعلم لغة جديدة في 15 دقيقة فقط في اليوم