رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟

كتابة: إخلاص ايت العبيدي - آخر تحديث: 7 ديسمبر 2022
رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟

رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟ يقع هذا السّؤال في مادّة اللّغة العربية للصفّ الخامس الابتدائي، الفصل الدّراسيّ الأوّل، وهو عبارةٌ عن قصّةِ خشبةِ الرّجل الذي اقترض النّقود من رجلٍ آخر، وتُبَيّن هذه القصّة حثُّ الإسلامُ على الأغنياءَ إقراض إخوانهم الفقراء مع احترام شروط الدَّين، وفي هذا المقال قدّم موقع معلومة حلّ سؤال رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟ ما هي قصّة خشبة المقترض الأمين؟ وما هي عناصر القصّة؟

رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟

رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟ تحدثّ الإسلام عن قيّمة الوفاء بالدّين في الكثير من الآيات والأحاديث وحثّ المستدين على الإحسان في توفية الدّين، قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم في حثّ المدين على أداء الدّين: “من أخذ أموال النّاس يريد أداءها أدى الله عنه، ومن أخذ يريد إتلافها أتلفه الله” رواه البخاري، وفي سياق الحديث عن هذا الموضوع فحلّ سؤال رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟ هو:

  • الإجابة الصّحيحة هي: هذه العبارة خاطئةٌ.

تعرّف على: من الأبنية التي اهتم المسلمون بها أكثر من غيرها… وما هي أهم المساجد التي بناها المسلمون

قصة خشبة المقترض الأمين

روي عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلّم ذكر رجلاً من بني إسرائيل سأل بعضهم أن يسلّفه ألف دينارٍ، فقال: ائتني بالشّهداء أشهدهم: فقال كفى بالله شهيداً، قال: فائتني بالكفيل، قال كفى بالله كفيلاً، قال: صدقت، فخرج الرّجل إلى البحر، ثمّ التمس مركباً يركبه يرجع به إلى صاحبه كي يؤدي دينه لكنّه لم يجده، فأخذ خَشَبةً فنقرها، فأدخل فيها ألف دينارٍ ورسالةٍ منه إلى صاحبه، ثم زجّج موضعها، وألقى بها إلى البحر، وقال: اللّهم إنّك تعلم إني كنت تسلّفت فلاناً ألف دينارٍ، فسألني كفيلاً فقلت: كفى بالله كفيلاً، فرضي بك، وسألني شهيداً فقلت: كفى بالله شهيداً، فرضي بك، وإني جهدت أن أجد مركباً أبعث إليه الّذي له فلم أقدر، وإني أستودعكها.

تعرّف على: الكفار يقرون بتوحيد الربوبية والألوهية . صواب خطأ؟

عناصر قصة خشبة المقترض الأمين

تتكوّن عناصر القصّة من ثلاثةِ مكوناتٍ أساسيّةٍ وهي المكان والزّمان والشّخصيات سواءً الرّئيسيّة أو الثّانويّة ثمّ الأحداث الّتي دارت حولها القصّة، وعناصر قصّة خشبة المقترض الأمين هم:

  • المكان والزّمان: أي مكان حدوث القصّة وزمن وقوع القصّة، والمكان في القصّة هو بلدٌ على ساحل البحر، أما الزّمن فهو زمن بني إسرائيل.
  • الشّخصيات: أي الأشخاص الذين تدور حولهم أحداث القصّة وهم الرّجل المقرض والمقترض.
  • الأحداث: ما دار في القصّة من وقائع وتتمثّل في تسلّف رجلٍ من بنى إسرائيل ألف دينارٍ، وطلب المقرض لكفيلٍ، وعدم إيجاد الرّجل المقترض لقارب يرجع به إلى صاحبه.

رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟

قدّم في هذا المقال حلّ سؤال رفض الرجل أن يعطي المقترِض النقود إلا بحضور الشهداء والكفيل. صواب خطأ؟ وقصة خشبةِ المقترض الأمين.