شعب الهونزا :أكثر البشر المعمرين على وجه الأرض (يعيشون حتى 145 عام)

كتابة: - آخر تحديث: 29 يونيو 2019
شعب الهونزا :أكثر البشر المعمرين على وجه الأرض (يعيشون حتى 145 عام)

عند “وادي الخالدين” في مقاطعة كاراكورام على علو يصل إلى 6230 قدمًا، في باكستان، يعيش شعب يسمى بشعب الهونزا،لا يزيد عدد سكانه على 35 الف نسمة وتفيد تقارير إعلامية تم تداولها على نطاق واسع أن هذا الشعب يعمّر نحو 120 عامًا، دون أمراض أو مشاكل صحية، وقد يصل بعضهم إلى 160 عامًا من العمر، فهو شعب نادرًا ما يمرض، وتعني الهونزا لغويًا “متحدون مثل السهام في جعبة”.

1.اين يعيش شعب “الهونزا”؟

يعيش أهالي هونزا في وادي بالقرب من سلسة جبال كاراكورام شمال باكستان ويقع هذا الوادي في غلغت بلتستان (إقليم إداري). تشتهر المنطقة بمناظرها الطبيعية الخلابة وجبالها العالية، حيث تقع بالقرب من ثاني أعلى قمة في العالم (قمة جبل كي-2) بعد قمة جبل افرست وهذا ما يجعلها وجهة سياحية ومحطة لمتسلقي الجبال واعتادت هذه المملكة الصغيرة أن تكون مستقلة عن أي أمة ، لكن أراضيها التي يبلغ طولها 100 ميل في ميل واحد تنتمي إلى باكستان.

شعب الهونزا

ويحيط بالوادي جبال كاراكورام التي تصل إلى قممها تقريبًا ارتفاع 25000 قدم. الوادي نفسه يقع على ارتفاع 8500 قدم فوق مستوى سطح البحر.ويمس هذا الوادي حدود روسيا والهند وأفغانستان والصين وكشمير.

2.من أين أتى “الهونزا”؟

قصة Hunzakut تأتي من هونزا أنفسهم فهم يزعمون أنهم أحفاد العديد من جنود جيش الإسكندر الأكبر عندما يتعلق الأمر بالهند،وقد أجريت اختبارات الحمض النووي لكن لم يتم الحصول على نتائج قاطعة. ما يدعم ادعاء Hunzakut هو أنهم يتحدثون Burushaski، هذه اللغة هي مزيج من لهجة مقدونيا القديمة واللسان الهلنستي او اللغة التي كانت  في الإمبراطورية الفارسية.كما يتحدثون الأردية والعديد من اللغات المجاورة التي يتحدث بها في بلدانهم حدود واديهم،كما ان إرثهم الدقيق غير معروف لكن بشرتهم الفاتحة تعكس أصلا قوقازيا.

3.هل قبائل الهونزا لديهم عمر طويل مجاني؟

هذه هي القصة التي رواها العديد من الزوار المختلفين في وادي هونزا حيث تحدث أحد الأطباء الأوائل وهو الدكتور “روبرت مكاريسون”  طبيب اسكتلندي عن النظام الغذائي النباتي الذي يستهلكه شعب هونزا قائلا أن هذا النظام الغذائي أبقى الناس خالية من المرض فهم قوم اشتهرو بكونهم قلما يعرفون المرض ويعيشون مائة وعشرون عاما في المتوسط وكثيرون يبلغون سن مائة وستون في صحة جيدة للغاية،اذ يتميز الشعب بكون مواطنيه يضحكون كثيرا ويمشون كثيرا وياكلون قليلا كما انهم لا ياكلون السكر مطلقا ولا اللحوم الا مرتين في السنة.وفي الحقيقة لا يمكن أن يقال أن الهونزا عاشوا على مر العصور على الرغم من أنهم عاشوا فترة أطول من شعوب الدول الأخرى إلا أن طول عمرهم يرجع إلى أنشطتهم الصحية أكثر من نظامهم الغذائي.

شعب الهونزا
AncientPages.com
Résultat de recherche d'images pour "hunza tribe"
AncientPages.com

4. الهونزا لا يشددون على الأشياء الصغيرة،فهم دائما يبتسمون.

3. Hunzas don't stress over little things. They are always smiling.
AncientPages.com

ان التوتر والإجهاد والأفكار المتعارضة غير معروفة لدى قبائل الهونزا فهي خالية تمامًا من الأمراض المرتبطة بالإجهاد لأنها جعلت نفسها محصنة تمامًا من الشك والفشل وفي الواقع لن يكون من الخطأ القول إنهم يعيشون حياة مثل الأطفال الا انهم جد راضون عن حياتهم ، ويتمتعون بحماس وشغف، فعلى الرغم من انهم معزولون تقريبا بالجبال حيث تحيط بهم جبال شمال باكستان ذات القمم المرتفعة وتعزلهم عن العالم اجمع الا انهم يحضون باكتفاء ذاتي ايضا عن العالم اجمع،في طعامهم وشرابهم وكل احتياجاتهم حتى ان بعدهم عن المدينة ومابها من مشاكل راجع الى سر نقائهم صحيا وعقليا وبدنيا.

Image associée
AncientPages.com

5.كيف يقي شعب الهونزا أنفسهم من الامراض؟

باختصار; الممارسة فالبيئة التي تعيش فيها الهونزا جبلية لها تضاريس قاسية للغاية حيث القرى معزولة بشكل لا يصدق وبعضها يبلغ عمرها أكثر من 1000 عام، ليس لدى سكان الهونزا أي خيار سوى التنقل في الممرات الوعرة والتلال الحادة كما ان الأراضي الصالحة للزراعة أيضا لا تقع دائما بجوار المنزل فبعض المراعي هي رحلة لمدة ساعتين من القرية لذا فهم نادرا مايمرضون اذ لا توجد لديهم امراض مزمنة او امراض الاطفال التي يعاني منها كل شعوب العالم فلم تسجل منذ مئات السنين اي نوع من الامراض الخطيرة كالاورام السرطانية او التهاب الزائدة الدودية او قرحة المعدة او امراض القولون كما انهم لايعانون من اي متاعب مثل امراض الصفراء او الام العظام او القلب او امراض السكر والسمنة، حتى امراض الاطفال مثل الشلل والحصبة لم تسجل مطلقا كما لاتوجد اي حالة من حالات ذوي الاحتياجات الخاصة لديهم علاوة على ان نساءهم يستمرون في الانجاب حتى سن الخامسة والستون.

6.نظام غذائي خرافي

5. There is no such thing as cancer in Hunza.
AncientPages.com

يتبع شعب الهونزا انظمة غذائية وبدنية رهيبة ربما لا تقدر عليها اغلب الشعوب،فهي السبب في عدم اعتلال صحتهم ونشاطهم الزائد فهم دائمون الصيام ونباتيون اغلب الوقت، لا ياكلون الا الفاكهة مثل العنب التوث والمشمش وهو الاهم عندهم والخضار الطازجة ايضا اضافة الى الحبوب النشوية الكاملة كالقمح والشعير والذرة،يقومون بزرع النباتات بانفسهم،كما ياكلون القليل من البيض والجبن واللبن،ويكللون هذا بالسير مسافات طويلة  تصل الى  25 و30 كيلومتر يوميا.وعلاوة على هذا تجدر الاشارة الى ان شعب الهونزا لايشربون الخمور ويعيشون شهرين الى اربع على عصير المشمش دون اكل اي شيء معه،اذ يعتبر تقليد قديم عندهم فالمشمش من الاشياء المهمة لديهم لدرجة ان كل فرد يجب ان يمتلك على الاقل شجرة مشمش واحدة لان المشمش يصنع لهم الهيبة والنفوذ،كما انهم يرفضون تناول اي غذاء مصنع.

7. For two to four months, they don't consume anything except for juice extracted from dried apricots.
AncientPages.com

7.يعتبر الشرب والاستحمام في المياه الجليدية سر البشرة الرائع

8. Drinking and bathing in the glacier water is the secret to their gorgeous skin!
AncientPages.com

لا يشرب شعب الهونزا سوى مياه الاستحمام الجليدية النقية التي تأتي مباشرة من الجبال ، ويعد مشروبهم الأكثر شهرة “غير السري” هو شاي الأعشاب المصنوع من ماء جليدي مغلي وعشب يعرف باسم ‘تيمورو’. لذلك فان المياه الجليدية والأعشاب هي سبب وجود مثل هذه البشرة المتوهجة لديهم.

4. Did you know that the people of Hunza are descendants of Alexander the Great? Yes, they could very well be Greek!
AncientPages.com
AncientPages.com

وفي الواقع ، دعا بعض الباحثين شعب الهونزا على انهم أسعد الناس على وجه الأرض والفردوس التي لم تطأ ارضها الحضارة المادية بحيث يتمتعون  بشغف وحماس معينين للحياة وعقول سليمة ايضا ، وقد يكون سبب ذلك راجع  إلى حد ما الى تمارينهم اليومية الصارمة وأسلوب حياتهم البسيط.

آخر الباحثين عن العيش من ناجالاند في شمال شرق الهند .. قبيلة…