حكم الزكاه في الإسلام, وما هو حكم تأخير الزكاة أو تعجيلها؟

كتابة: إخلاص ايت العبيدي - آخر تحديث: 16 نوفمبر 2022
حكم الزكاه في الإسلام, وما هو حكم تأخير الزكاة أو تعجيلها؟

مت هو حكم الزكاه؟ الزّكاة هي الرّكن الثالث من أركان الإسلام، لحديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (بُنِيَ الإسْلَامُ علَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أنْ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ مُحَمَّدًا رَسولُ اللَّهِ، وإقَامِ الصَّلَاةِ، وإيتَاءِ الزَّكَاةِ، والحَجِّ، وصَوْمِ رَمَضَانَ)، وفي هذا المقال قدّم موقع معلومة حكم الزكاه وحكم تأخير الزكاة وحكم تعجيل الزكاة.

حكم الزكاه في الإسلام

ماهو حكم الزكاه؟ يعتبر إيتاء الزّكاة فرضٌ من فرائض الإسلام وجاءت الزّكاة في أركان الإسلام بعد الشّهادتين والصّلاة، وقد وردت العديد من الآيات القرآنيّة والأحاديث النّبويّة الّتي تحثُّ عليها، منها قول الله -تعالى-: (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّـهِ إِنَّ اللَّـهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ)، وقول النّبي -صلى الله عليه وسلّم-: (بُنِيَ الإسْلَامُ علَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أنْ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ مُحَمَّدًا رَسولُ اللَّهِ، وإقَامِ الصَّلَاةِ، وإيتَاءِ الزَّكَاةِ، والحَجِّ، وصَوْمِ رَمَضَانَ)، وتجب الزّكاة على كلِّ من توافرت فية شروط وجوبها.

حكم الزكاه في الإسلام, وما هو حكم تأخير الزكاة أو تعجيلها؟

تعرّف على: مقدار زكاة الفطر 2021 ووقت اخراجها في مختلف الدول العربية

حكم تأخير الزكاة

لا يجوز تأخير دفع الزّكاة عن موعد استحقاقها في حالة عدم وجود هذه الأسباب والمتطلّبات المشروعة،  ويمكن التّأخير في دفع الزّكاة فقط في حال أجّلت هيئة زكاةٍ معترفٍ بها تاريخ الاستحقاق لسببٍ مشروعٍ، كما فعل الصّحابيّ الخليفة عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، تأجيل الاستحقاق بسبب المجاعة، الجفاف، والاكتئاب الاقتصاديّ، وفي العام التّاليّ عندما انحسرت المجاعة، “جمع عمر الزّكاة لكلا العامين في نفس الوقت.

حكم دفع الزكاة مسبقاً

يجوز للمسلم دفع الزّكاة قبل موعد استحقاقها، فيما يتعلق بأنواع الثّروة الواجب عليها زكاةُ بعد سنةٍ، وهي حيازات النّمو المخصّصة، مثل المال، والأصول التّجاريّة، والثّروة الحيوانيّة، ويشترط في الدّفع المسبق أن يمتلك المرء الثّروة الّتي سيدفع منها مقدماً مبلغاً يفي أو يتجاوز عتبة الزّكاة (النّصاب)، وأن يحسب ويدفع الزّكاة على الأصل الرّئيسيّ بشكلٍ منفصلٍ عن العائد على هذا الأصل وأي مكاسبٍ إضافيّةٍ منه.

تعرّف على: طريقة حساب زكاة الذهب عيار 24 و21

حِكَم مشروعية الزكاة

الزّكا هي فرضُ عينٍ بحقّه، وهي عبادة؛ لذلك لا تُقبَل من غير المسلم، فمن شروطها الإسلام، والملك التّام للمال، وهناك عدّة أسبابٍ وحِكمٍ لمشروعية الزّكاة من بينها:

  • حماية المجتمع المسلم من خلال نشر التّكافل والتّضامن الاجتماعيّ.
  • تقوية اقتصاد الدّولة من خلال زيادة القدرة الشّرائيّة للفقير، مما يساهم في تحريك عجلة الاقتصاد وزيادة التّنميّة.
  •  الحصول على رضا الله تعالى.
  • تنمية المال تنميةً حسيةً ومعنويةً من خلال استثماره وزيادته.

وُضِّح في هذا المقال حكم الزكاه في الإسلام بالإضافة إلى توضيح حكم تأخير أو تعجيل الزّكاة في الإسلام وتقديم حِكَم مشروعية الزّكاة.