معلومات عن مؤسسة محمد الخامس للتضامن

كتابة: كريمة كجدامي - آخر تحديث: 27 نوفمبر 2019
معلومات عن مؤسسة محمد الخامس للتضامن

مؤسسة محمد الخامس للتضامن هي مؤسسة اجتماعية عمومية وطنية مغربية، اسسها محمد السادس في 5 من يوليو سنة 1999، وقد سميث على اسم الملك الراحل محمد الخامس.

أهداف مؤسسة محمد الخامس للتضامن

تسعى مؤسسة محمد الخامس للتضامن إلى:

  • التخفيف من معاناة الطبقة المعوزة.
  • توفير الاجهزة لذوي الاحتياجات الخاصة.
  • اعالة ضحايا الكوارث الطبيعية.
  • دعم تدريس الأطفال.
  • محو الأمية.
  • توفير الأدوية للفئات المعوزة.
  • دعم الجمعيات الناشطة.
  • استقبال المغاربة المقيمين في الخارج.
  • حماية البيئة على المستوى المحلي والدولي.

موارد تمويل المؤسسة 

تعتمد مؤسسة محمد الخامس للتضامن في تمويل مشاريعها على:

  • الهبات والتبرعات النقدية العينية التي يساهم بها الأفراد والمؤسسات.
  • فوائد أرصدتها المجمدة في البنوك.
  • بيع الشارات والطوابع البريدية الخاصة بالمؤسسة.

بعض المشاريع التي انجزتها المؤسسة

منذ تاسيسها في سنة 1999 قامت مؤسسة محمد الخامس بالعديد من المشاريع، نذكر منها الانجازات التالية كما ورد في الموقع الرسمي للمؤسسة :

  • انشاء 684 مركزا اجتماعيا لفائدة الأطفال و المعاقين و النساء و الفتيات والشباب؛
  • إنجاز 198 برنامجا للتنمية المستدامة؛
  • تطوير 105 برنامجا للتكوين و61 مشروعا في الهندسة الاجتماعية؛
  • إنجاز 83 عملية وبرامج في المجال الإنساني ؛
  • بناء 25 مستوصفا و مستشفى وبنيات صحية ؛
  • تجهيز 65 مستوصفا جهويا وإقليميا ؛
  • المساهمة في 570 عملية مساعدة طبية في المجالين القروي والشبه حضري ؛
  • عملية رمضان في نسختها السابعة عشرة ؛
  • عملية “مرحبا” لاستقبال الجالية المغربية المقيمة بالخارج لفائدة 5,7 مليون مستفيد :
  • استفادة 15.300 شابا من برامج التكوين والتأهيل المهني ؛
  • استقبال 9.103 فتاتا وطالبا بمراكز الإيواء والداخليات ؛
  • مواكبة 89.400 طفلا وشابا في المجالين الثقافي و الرياضي؛
  • استفادة 6.000 امرأة من خدمات المراكز السوسيو تربوية ومراكز التكوين؛
  • استفادة 159.764 شخصا من برامج التنمية المستدامة (الأنشطة المذرة للدخل، القروض الصغرى، دعم الصناع التقليديين، مآوي سياحية، إلخ…..) ؛
  • استفادة 658.245 شخصا في وضعية صعبة من خدمات القوافل الطبية التضامنية ؛
  • تتبع 6.014 معاقا سنويا داخل المراكز المتخصصة ؛
  • استفادة 14.897 شخصا من البرامج الطبية الاجتماعية ؛
  • استفادة 2,3 مليون شخصا من النساء و الأرامل و الأشخاص المسنين و المعاقين وغيرهم سنويا من الدعم الغذائي بمناسبة شهر رمضان ؛
  • استقبال كل سنة ما يناهز 2.474.384 مغربيا مقيما بالخارج ومساعدة 80.266 شخصا خلال عملية مرحبا 2015 خاصة فيما يخص الجوانب الإدارية و النقل و إعادة جثامين الموتى إلى أرض الوطن والمساعدات الطبية المختلفة.

اقرأ أيضا : موقع التشغيل العمومي