7 تصاميم مذهلة لمباني عالمية لم يتم تدشينها

كتابة: كريمة كجدامي - آخر تحديث: 4 يوليو 2019
7 تصاميم مذهلة لمباني عالمية لم يتم تدشينها

أحيانا يخرج خيال المهندس المعماري عن المعتاد فيبدعون لنا تصاميم مذهلة تبدو رائعة جدًا لكن من المستحيل بناؤها ولا لا يمكن ان تتعدى اطار الرسم. ربما انها كانت تكلف أموالًا أكثر مما يستطيع أي شخص في العالم تحمله أو ربما من غير الممكن فعليًا بناء شيء من هذا القبيل دون أن يبهار اثر عاصفة من الرياح أو المياه لكن أيا كان السبب فهي تصاميم حقا تسلب العقل.

يبدو خط أفق لندن مختلفًا تمامًا عن الأيقونات الكبيرة ذات المظهر الغريب التي كانت ستتجول في جميع أنحاء المدينة  عندما يريد أصحابها نقل المنزل الى اي مكان يريدون. إنه لأمر مخز أن هذه التصاميم لم يكن من الممكن بناءها لكن الآن يمكننا أن نرى كيف كانت ستبدو من يدري ربما سنكون قادرين على تشييدها في المستقبل؟

1. بانكوك Hyperbuilding (بانكوك ، تايلاند)

تصاميم مذهلة

يمثل الامتداد الحضري واستهلاك الطاقة تحديات هائلة أمام المصنعين، ويمثل هذا التصميم الفريد من نوعه لريم كولهاس محاولة لمعالجو هذه التحديات في بانكوك. تم تصميم Hyperbuilding في عام 1996 وكان سيؤوي حوالي 120،000 شخصًا يستخدمون 3٪ فقط من المساحة المطلوبة عادةً لهذا العدد الكبير من الأشخاص. فبالإضافة إلى مساحة المعيشة سيكون هناك فضاءات للعمل وانجاز الخدمات بالإضافة إلى مصاعد القطار والخدمات البديهية الأخرى. كان سيسمح للناس بالسفر في وقت أقل واستخدام طاقة أقل مع توفير المزيد من المساحات الخضراء.

2. إلينوي (شيكاغو ، الولايات المتحدة الأمريكية)

تصاميم مذهلة

كان تصميم فرانك لويد رايت الأكثر طموحًا هو هذا البرج الهائل المخطط بناءه في شيكاغو والذي تم وصفه في كتابه الصادر عام 1957 “العهد”. كان البرج يهدف إلى توفير المنازل لـ 100000 شخص مع مساحة لـ 20.000 سيارة و 180 طائرة هليكوبتر. كان من بين أكثر الجوانب إثارة في هذا التصميم هو المصاعد التي تعمل بالطاقة الذرية والتي تبلغ 60 ميلاً في الساعة ولكن تكاليف المخطط أثبتت ببساطة أنها أكثر من اللازم.

3. هرو شيميزو ميجا سيتي (خليج طوكيو ، اليابان)

تصاميم مذهلة

يبدو هرم Shimizu Mega-City Pyramid وكأنه من أفلام الخيال العلمي، وكان ليكون أكبر هرم من صنع الإنسان في العالم. قاعدة الهرم ستكون على خليج طوكيو، وكان يهدف إلى إيواء مليون شخص ومقاوم للرياح الشديدة والزلازل وموجات التسونامي. ولكن حتى في عام 2004 كان المهندسون المعماريون متقدمين أكثر من زمانهم؛ فقد كانت خطة متقدمة لدرجة أن المواد لم تكن موجودة بعد لإنشائه.

4. الفيل  (باريس ، فرنسا)

كل من زار باريس شاهد قوس النصر الشهير لكنه يبدو باهتًا تقريبًا مقارنة بما كان يمكن عليه. في عام 1758 صمم المهندس المعماري تشارلز ريبرت خططًا مبتكرة لبناء فيل عملاق يمكن للزائرين الصعود إليه عبر درج حلزوني. كان من الممكن أن يكون الماء يخرج من أنفه والموسيقى من أذنيه موسيقى الأوركسترا التي ستكون في  قاعة الاحتفالات بداخله.

5. منازل متحولة (لندن ، إنجلترا)

تصاميم المدينة لا تاتي الان كما كانت تبدو عليه في Ron Herron’s Walking City التي نشرت في منتصف الستينيات. كانت المباني تمشي على أربعة أرجل، والتي ستتملك الذكاء الاصطتاعي وقادرة على “السير” إلى أي مكان كانت محتاجة إليه حتى أنه بامكانها التواصل مع مدن أخرى مجاورة إذا لزم الأمر. كان من المفترض أن يكون هذا التصميم عالما جديدا لم تعد تُستخدم فيه الحدود حيث يعيش الناس نمط حياة بدويا لكن للأسف فنحن ما زلنا صغارا جدا لنصل الى كل هذا.

6. برج تاتلين (سانت بطرسبرغ، روسيا)

في عام 1919 كان النظام السوفياتي في روسيا يتطلع إلى بناء مقر للأممية الشيوعية الثالثة. كان من المفترض أن يكون وظيفيا وكذلك نصب تذكاري للاعتراف بكل ما تم تحقيقه منذ الثورة البلشفية وكل ما سيأتي في المستقبل. صمم المهندس المعماري فلاديمير تاتلين برجًا ملتويًا بطول 400 متر من الحديد والزجاج والصلب. لقد كان مقدما للغاية من وقتها لأنه لم يتم بناؤه على الإطلاق ولكن هناك نماذج منه في المتاحف في روسيا والسويد وفرنسا والمملكة المتحدة.

7. فندق (نيويورك ، الولايات المتحدة الأمريكية)

تصاميم مذهلة

مدينة نيويورك ممتلئة بالمباني الشهيرة ولكن هيكلها الأكثر روعة كان ما لم يتم بناؤه أبدًا. يمكن رؤية العمارة السحرية لـ Antoni Gaudi في جميع أنحاء برشلونة  وفي أوائل القرن العشرين  أراد اثنان من رجال الأعمال من Big Apple إحضار البعض إلى مدينتهم. صمم Gaudi Hotel Attraction مع أبراج مخروطية وكرة على شكل نجمة. كان من المفترض أن يكون أطول مبنى في المدينة وأكثرها غرابة لكن لسوء الحظ غادر غودي وانهار المشروع معه.

بالصور: شكل المنازل التي كان يظن اجدادنا اننا سنعيش فيها الان!!