ذاكرة قوية لصبي يبلغ من العمر 11 عامًا مصاب بالتوحد، يرسم خريطة العالم بالتفصيل

كتابة: كريمة كجدامي - آخر تحديث: 30 يوليو 2019
ذاكرة قوية لصبي يبلغ من العمر 11 عامًا مصاب بالتوحد، يرسم خريطة العالم بالتفصيل

يعد التوحد أحد الاضرابات العصبية المعقدة والغير المفهومة بشكل جيد ويمكن أن يجعل من الصعب جدًا على الأشخاص التواصل مع الآخرين، ولكنه قد يمنح أحيانًا نقاط قوة ومواهب لهؤلاء الأفراد أيضًا. مؤخراً قامت أستاذة في نيويورك باستدعاء ابنها البالغ من العمر 11 عامًا والمصاب بالتوحد إلى صفها، حيث وقف على كرسي ورسم خريطة مفصلة ودقيقة للعالم من الذاكرة فقط.

التقطت إحدى طالباتها صورًا لهذا العمل الاستثنائي، ونشرها والدها . إذا كنت مهتمًا بقراءة المزيد حول قدرة الأطفال المصابين بالتوحد ، فنقترح عليك قراءة حول حالة Iris Grace، وهي فتاة صغيرة تواجه صعوبات في التواصل مع الاخرين ولكنها ترسم لوحات جميلة.

“جاء صبي يبلغ من العمر 11 عامًا مصاب بالتوحد إلى صف طلاب أمه ورسم هذا من ذاكرته”

11-year-old-buy-with-autism-world-map-drawn-by-hand-1

التوحد

11-year-old-buy-with-autism-world-map-drawn-by-hand-3

التوحد

10 قصص حقيقية عن المصابين بالتوحد